الخميس، 7 نوفمبر، 2013

طابا

طابا



تتميز طابا بموقعها الجغرافي الفريد بين قارتي أفريقيا وآسيا عند طرف خليج العقبة المواجه للمملكة العربية السعودية، ما جعل منها مسلكًا وممرًا للقوافل منذ القرن الرابع عشر وحتى يومنا هذا.

تشكل طابا اليوم إحدى الوجهات السياحية المتميزة التي يقصدها السياح من كل أنحاء العالم بحثًا عن الشواطئ الهادئة واستكشاف الشعاب المرجانية الفريدة تحت أشعة الشمس الدافئة.

تصل درجة حرارتها إلى 22 درجة مئوية شتاءً، أما صيفًا فتتأثر الحرارة بالمناخ الجاف حيث يصل معدل الحرارة فيها إلى 33 درجة مئوية.

تتميز طابا بمياها النقية وشمسها الدافئة ومنتجعاتها إضافة الى رحلات الغطس، كما تضم الكثير من المناظر الخلابة في سيناء التي تستحق المشاهدة و التي تبعد ساعتين فقط عن المدينة.

الوادي الملون ودير سانت كاترين وقلعة صلاح الدين أماكن تستحق الزيارة بالفعل، فلا تفوتها أثناء وجودك في طابا.

حصن صلاح الدين

المضيق البحرى

#بلدنا_حلوة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق